سباق الدراجات الهوائية

سباقات سيارات

رياضة تستخدم فيها دراجات صممت وفق مواصفات معينة، تتطلب تدريباً جيداً وقوة بدنية عالية.
بدأ تاريخ هذه اللعبة في العام (1790) م عندما صنعت أول دراجة من قبل الفرنسي «دو شيراك» وكانت حينذاك مؤلفة من هيكلٍ خشبي يصل بين عجلتين مصنوعتين من الخشب. ومنذ ذلك الحين بدأ سباق الدراجات، ومع التطور الحاصل في صناعة الدراجة تطورت هذه الرياضة بشكل ملحوظ، ففي العام (1815) م صمم الألماني «كارل دريس» دراجة ذات مقود يساعد على التحكم باتجاه الدراجة، بينما اخترع «بيار ميشو» الفرنسي دراجة مزودة بحزام سلسلة مصنوعة من المعدن، ثم حلت العجلات المصنوعة من المطاط والمملوءة بالهواء بدلاً من العجلات الخشبية.
وقد أُنشيء الاتحاد الدولي للدراجات عام (1900) م وهو يضم في عضويته جميع اتحادات الدول المشاركة فيه واتخذ من باريس مقراً له.
ومما يذكر أن أول بطولة للعالم في الدراجات أجريت في شيكاغو بالولايات المتحدة الأمريكية عام (1893) م أما الثانية فقد أقيمت في مدينة كولون الألمانية في العام (1895) م ومن السباقات الدولية الأخرى، هناك سباق بوردو ـ باريس وطوله 572 كيلومتر.
وسباق باريس ـ بريست ـ باريسسباق ميلانو ـ سان ريمو في إيطالياسباق لياج ـ باستونس ـ لياج في بلجيكاوقد ادخلت رياضة التسابق بالدراجات إلى الألعاب الأولمبية في عام (1896) م في دورة أثينا.
ويجري السباق عادة بأساليب مختلفة منها:
1 ـ سباق الطرق: وعادة ما يجري على الطرق السريعة المعبدة وهو مرحلة واحدة تقدر بـ (3400) كيلومتراً ويقسم إلى عدة جولات.
2 ـ سباق المضمار: ويجري على ميدان مكشوف أو داخل ميدان مغلق، يشاهده جمهور من المتفرجين، يبلغ طول المضمار في المتوسط (400) متراً.
وقد أدخلت تعديلات كثيرة على دراجات السباق بحيث أصبحت الآن تزن ما بين (8,5 و 11) كيلوغراماً للدراجات المخصصة لسباقات الطرق، أما في سباقات الميدان فإن وزن الدراجة يبلغ (7) كيلوغرامات كما يزن الإطار الهوائي بين (100 و 200) غراماً ويبلغ قطر العجلة 68 سنتيمتراً.

تعليقات الفيسبوك :