اتفاقية سايكس بيكو

معاهدات واتفاقيات

كانت إنكلترا تتفاوض مع فرنسا على اقتسام بعض أجزاء الوطن العربي التي كانت خاضعة للسلطة العثمانية وانتهى الأمر بالدولتين إلى توقيع اتفاقية عرفت باسم موقعيها ـ سايكس «إنكليزي» وبيكو «فرنسي».
وذلك قبل إعلان الثورة العربية بشهرٍ واحد.
وتنص الاتفاقية على أن:
المنطقة الزرقاء ـ وتشمل الساحل السوري من رأس الناقورة إلى قلب الأناضول وتعطي لفرنسا.
المنطقة الحمراء وتشمل ولايتي بغداد والبصرة وميناء حيفا في فلسطين وتعطى لإنكلترا.
المنطقة السمراء ـ وتشمل فلسطين ويقام فيها إدارة دولية.
المنطقة الداخلية ـ منطقة أ ـ وتشمل سورية الداخلية بما فيها الموصل. منطقة ب ـ وتشمل ما تبقى من العراق وشرقي الأردن.
تتكون فيهما اتحاد دول عربية على أن يكون النفوذ لفرنسا في منطقة أ ـ والنفوذ لإنكلترا في منطقة ب ـ.

تعليقات الفيسبوك :